Friday, November 25, 2005

نيرمين



تدخل هناء الفصل بتؤدة ، ترمق بعين حذرة من حولها من الفتيات مطأطأة رأسها
يؤلم جسدها وخزات النظرات الموجهة إليها ، ينظرون إليها كأنها حيوان نادر ، لم تحب الموقف
أرادت الجلوس في ركن بعيد بجانب الجدار ، بحثت في أعين الفتيات السفيقة عمن تريد أن تشركها في الجلوس معاً
-تعالي إجلسي معي
سمعت الصوت القوي يقول لها ذلك ، لازت به علي الفور
-أنا نيرمين ، ما إسمك ؟
-هناء ....
نيرمين هي رائدة الفصل و الأكثر تفوقاً وسط الفتيات ، و في حصة القرآن رتلت الآيات التي حفظتها بصوت رخيم متناقض مع جسمها الصغير
نيرمين لطيفة و متواضعة برغم كل ذلك
فكرت هناء في أن لا بأس لو أصبحت مثلها و هي مبتسمة
حينما عادت إلي البيت استذكرت دروسها ، و حفظت الآيات ،و صلت ثم استلقت علي السرير و هي تحلم بأن تكون مثل نيرمين


*******

تتأمل هناء أشكال السحاب المتغيرة من خلال الشباك أثناء الدروس ،لأول مرة تلاحظ أن السحاب يتغير شكله كل دقيقة ، شعرت بالفخر بهذه الملحوظة
-هناء ! إلي ماذا تنظرين يا بنت !؟
تنظر مذهولة إلي المدرّسة التي كانت ترقبها ، نهرتها علي شرودها ، نيرمين دافعت عنها قائلة بأن هناء كانت تتابع الدرس و لم تكن شاردة كما تتصور المدرّسة


*******

-نيرمين ، انظري إلي ظلك
-ماذا ؟
-الظل ...إنه يكون قصيراً عند الظهيرة ، تتمدد و تطول كلما تأخر الوقت
-.....
- نحن الآن في وقت المغرب ، أطول ظل يتكون في هذا الوقت ، أنظري إلي ظلينا معاً ..ألم يبدوان جميلان ؟
نظرت نيرمين باستغراب و قلبت الفكرة في رأسها ، كانت غريبة عليها ، لم تعتد مراقبة الأشياء بهذه الطريقة
-

هيا يا هناء ، لقد تأخرنا
**********
هناء تشعر باليأس ، لم تفهم كنه هذا الإحساس الذي كان مزعجاً بالنسبة إليها
لا تستطيع حفظ الدروس ، و لا تستطيع حفظ القرآن كثيراً ، فهي لا تفهمه ، ولكنها تخاف من (أبلة مرفت) التي تلسع أيادي الفتيات الشقيات
تردد الآيات محركة جذعها إلي الأمام و إلي الوراء :
( .....إذا وقعت الواقعة . ليس لوقعتها كاذبة . خافضة رافعة )
**********

لم تستطع تسميع الآيات جيداً ، والتهبت يديها بضرب (أبلة مرفت) وأخذت تبكي
نيرمين ربتت علي كتفها قائلة لها :
- ولايهمك ، لم يكن تسميعك بهذا السوء ، في المرة القادمة احفظي بتركيز أكثر
ظلت نيرمين تسري عنها حتي نسيت هناء الأمر و ضحكت وجنتاها المبللتين بالدموع المالحة


*********
كثرت مكالمات هناء لنيرمين
كانت تشتاق إليها كثيراً ، و تحب رؤيتها وسماع صوتها ، و ترتاح للإحساس بالقرب منها
نيرمين ..نيرمين ..نيرمين
**********

- هناء ، أسكتي...لا أستطيع سماع الدرس
( لن أستطيع العودة معك اليوم يا هناء )
لماذا تبتعدين عني يا نيرمين ؟ ألأنني خائبة في المدرسة ؟ هل ترينني بليدة ؟ لاشيء بيدي و لكنني أحبك يا نيرمين ، فلماذا أنت أيضاً لم تحبينني ؟

**********

لم تعد تفهم أم هناء سبب بكاء ابنتها العالي المتواصل هذا اليوم ، فهي لا تريد أن تعلن عن السبب ، تخمن بأن شخصاً ما قد ضايقها في المدرسة ، أخذت تهدهدها
اتخذت هناء من صدرأمها وسادة طرية تدفن فيها كل دموعها و مخاطها و أحزانها الصبية

**********

تري نيرمين تبتعد عنها و تتحدث مع رفيقات أخريات
شيء ما يأكل في صدر هناء مثل النار
صارت وحدها الآن .....

**********

لاحظت هناء شيئا جديداً ، أدركت أن السماء متقلبة الألوان
أحيانا زرقتها تكون فاقعة ، و يصبح فجأة لونها رمادي شاحب و الآن لونها برتقالي و بنفسجي
أحست بنفس الفخر الطفولي
مشت عائدة إلي البيت ..ناظرة إلي ظلها الممتد علي طول الطريق

28 comments:

HERA said...

ايه الاحساس العالى ده مايندونا؟؟
القصة مؤلمة جداااا انا مش عارفه اخرج من المود بتاعها وعاوزه اقراها كتييييييير

اتخذت هناء من صدرأمها وسادة طرية تدفن فيها كل دموعها و مخاطها و أحزانها الصبية

الحته دى مؤثرة اوىى
وبترجعنى لايام زمااااااان لما كان الحضن الكبير الدافى لسه دافى ولسه موجود

انتى صورتى اكثر انواع الوحدة ايلاماً وتقريبا المشكلة دى ليها تأثير محورى على اتجاهات الأطفال فيما بعد وليها تأثير كبير جدا على الشخصية والاهتمامات والهوايات
يعنى تقدرى تقولى ان المرحله دى اللى بتحدد الاتجاه (غالبا بيكونوا مبدعين أو فنانين ;)

هيييييييييييييه ربنا موش هيسامحك عاللى عملتيه فيا ده

ماريو said...

رائع
قد ايه اسلوبك هادىء وناعم زى لمسات فرشاة حنونة
جميييييل

sydalany-وش مكرمش said...

مش قادر أعبر عن كل اللي عاوز أقوله
شفت فيها حاجات ياما

ناظرة إلي ظلها الممتد علي طول الطريق جملة رسمت مشهد كامل
بس حسسني بالحزن إنها سابت النور وراها و رايحة ف إتجاه الضلمة

free soul said...

gameel gedan :)

y.mjahed said...

ايه ده يا بنتي
تدوين رسم قضايا فلسفية وكمان قصة قصيرة
عيني عليكي باردة

Y.mejahd said...

(انا تاني بس بعد مقريت بجد)
تفكيرك هايل.. وانا منحاز ليه, خصوصا الخط بتاع المدرسة وتحفيظ القران
وكمان النهاية قوية جدا ويمكن هي اللي عملة كل الشجن ده
او أكدت عليه
.........
بس المشهد بتاع البنتين "هناء /نرمين " لم كانوا بيتكلموا عن الظل افتكر انه جه بدري شوية!؟
مش عارف
(لم تعتد مراقبة الأشياء بهذه الطريقة)
الجملة دية تحديدا خلتني أشوف الحدوته من أخرها
""
لكن الحدوته كلها قوية جدا
برافوا

جليلة said...

اسم نيرمين ده عبقرى ولايق جدا عالبنت
انا تقريبا شفت كل اللى اسمهم نيرمين كده
بيتهيألى ان كل بنت قابلت البنت دى فى حياتها فى السن ده تقريبا
وانه كل طفله عاشت اللحظه دى جدا
وده اجمل ما فى القصه دى انها لحظه موجوده فى حياتنا كلنا بس انتى اللى لقطيها
مؤلمه جدا

KING TOOOT said...

أحتياج الحب داء
علة الحب أحتواء
أرتواء
فكر دائم و أشتياق
وجع فراق
و أحتراق
KING TOOOT

احمد فوزى said...

وبدون اسف , لم تعجبنى

Bluesman said...

نسمة

نــــــــدي said...

لا بقي
اسم نيرمين دا مش حلو خالص
بس ع العموم
البوست جامد كيك

mindonna said...

هيرا: شكرا يا هيرا علي الكلام الجميل
شكرا أكتر علي انها أثرت فيكي..
بصراحة انا كنت مستنية رأي بنات

لأن الحالة اللي من النوع ده دايما بتمر علي بنات كتير و هما صغيرين ،و انا تقريبا بسجل الحالة دي لا غير
علي فكرة ..البوست بتاعك هو اللي شجعني أنشره :)

ماريو : شكرا يا ماريو ، أهلا بيك

صيدلاني :شكرا يا صيدلاني
هي غالبا كانت بتحب تبص للأرض كتير
يمكن عشان كانت انطوائية

فري سول : شكرا يا سول :)

يحي : شكرا يا يحي
يعني هو انا كنت بجيب مشاهد متفرقة و الفترات الزمنية ممكن تكون بعيدة أو قريبة بين المشاهد
الحدوتة دي غالبا بتحصل كتير :)

صفصافة : اسم نيرمين جت بالصدفة ..بس كويس انها عجبتك :)

كينج توت : أي و الله
احتياج الحب داء

أحمد فوزي : من غير أسف يابوحميد
رأيك و انت حر:)

ريحان : شكرا يا ريحان
انت اللي تعليقاتك دايما نسمة :)

فيونكة حمرا : نيرمين رمز لحاجة معينة
سميها أي اسم يعجبك:)

الكناوي said...

عظمة على عظمة يانسمة

Ahmed Shokeir said...

ميندونا .. نقلة تانية فى المدونة بتاعتك اللى ميزتها تنوع بوستاتها

جميلة جدا وكلنا بطريقة أو بأخرى مرينا فى بداية حياتنا بحالة الغيرة من صديق عندما يتحول إلى صديق آخر غيرنا .. عبرتى عنها بإسلوب فني جميل

تحياتى

لـيـلـيـت said...

على فكرة الأسماء اتطورت
وبقى فيه رنا ومي وندى
يعني اسم هناء ده .. عمري ما شفت بنوتة اسمها هناء

mindonna said...

كناوي : شكرا علي التعليق الرقيق

شوكير : سعيدة يا شوكير بانك تقول ان المدونة موضوعاتها متعددة ، في الحقيقة انا كنت بقول ان مدونتي موضوعاتها معظمها بتتلخص في الفن و الأدب من غير تنوع:)
بما ان التجربة الأليمة في الطفولة كتير
مين أهبل قال ان الطفولة جميلة
بالنسبة لي مكانتش حلوة أوي ، هي مرحلة تكون نفسية و أفكار الشخص بس هي مش شرط تكون سعيدة
يمكن اللي بيميزها ان في فطرية و تلقائية بنفتقدها لما نكبر

ليليتو : بقي همك ان اسم هناء قديم
يا ستي خليها أي اسم جرمينال و لا باتعة حتي مش فارقة
بس انا كنت قاصدة يكون اسم مش متداول
انا مبحبش الأسامي الجديدة علي غرار
رشا ، مها ،منار ،رنا
معذرة لكل اللي أساميهم كده

الكناوي said...

لم تخبريني ميندونا هل إستمعت لموسيقى كناوة؟هل تريدين المزيد؟

Solo said...

أنا عارف ان تعليقى ده ممكن يضايقك عشان بره القصة اللى انتى كاتباها خالص .... وعشان لو حد عملها معايا هضايق
تعليقى اليتيم انك عِشرِِِِِِيٌة الى حد كبير يا ميندوننا

Eman M said...

جميلة يا ميندونا :)

Nour said...

إيه يا بنتي الدماغ العالية دي

بجد حلوة

:)

mindonna said...

كناوي : لم تصلني الأغاني بعد
لا أعلم ماهي المشكلة
أرسلت لك رسالة أخري

سولو : في الحقيقة انا ضحكت أولا استغربت ثانيا
لأن عمر ما حد قالي قبل كده يا سولو ان انا عشرية :)
يمكن الصفة الوحيدة اللي أجمعوا عليها كل اللي يعرفوني عن قرب هي :الندالة

شكرا يا إيمان
شكرا يا نور :)

أبوشنب said...

كلهم نيرمين
كلهم خونة
كلهم أنانيين
ده الرد بتاعي على كل التعليقات
لأن ولا واحد فيهم عايز يكون صاحب هناء يعشق أسمها
يكون لها صدر حنين ( بس من غير مخاط والنبي).
أسم نيرمين أخد كل التعليقات

حتى انتي حاولتي تتوهينا وأخترت أسم المدونة نيرمين
مع إن نيرمين دي كانت سحابة
ظل
يا ريت الكل يعيد القراءة ويتم عمل الشوتات كلهاعلى هناء
ممكن عشان تحسو الموضوع
أدو دور البطولة هناء لمنى ذكي أو أي حد لازم تحبه من أول ما تشوفه ودور نيرمين مش هلاقي أحسن من منة شلبي أو أيحد مش هتعرف تحبه ولا تكرهه
سلام وعايز ردود بعد إعادة القراءة

بروميثيوس said...

الشاب اللي في الدور اللي فوقي ده جامده جدا يا جماعة
فعلا خلوا هناء تاخد اضائتها برضه
:-)

mindonna said...

أبو شنب انا فكرت برده فان المفروض كان عنوان القصة يبقي هناء
بس انا كتبت نيرمين مش حبا في نيرمين

ده لأن هناء في هذه المرحلة من حياتها كان اسم نيرمين مالي كيانها و شغلها
يعني لو العنوان بلسان هناء هتختار عنوان نيرمين

mindonna said...

هانيبال لكتر ..أهلا

انا لسه شايفة فيلم صمت الحملان اول امبارح :)

Anonymous said...

جميييييييل جدا يا مايندونا ولكن اللغة تحتاج ضبططططططططط يا أستاذة

Anonymous said...

Very cool design! Useful information. Go on! »

el7osiny said...

مجهود رائع

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير